Tuesday, 28/1/2020 | 11:40 UTC+0
Libyan Newswire

المئات من الأطفال في أفغانستان يحصلون على أجهزة المساعدة على السمع

- مؤسسة بايات ومؤسسة ستاركي للسمع تتشاركان للإتيان بهدية السمع لمناطق النزاع في أفغانستان

كابول، أفغانستان، 31 تشرين الأول/أكتوبر، 2014 / بي آر نيوزواير / — أطلقت “مؤسسة بايات” Bayat Foundation، الأسبوع الماضي شراكة مع مؤسسة ستاركي للسمع Starkey Hearing Foundation  لتوفير الرعاية الصحية بقدرات السمع للناس المحتاجين إليها عبر أفغانستان. وخلال أول بعثة لمساعدة المحتاجين إلى المساعدة في قدرات السمع في البلاد، عملت المؤسستان معا لتوفير أكثر من 1,700 جهاز سمع خاص للأطفال والبالغين المحتاجين إليها. وقد ساعد هذا الحدث الذي استغرق ثلاثة أيام العديد من الأفراد على السمع للمرة الأولى، بمن في ذلك تلاميذ يعانون من فقدان السمع في مدرستين في كابول، مدرسة الطرشان المهنية (ليسي مسلكي ناشاناوا) والرابطة الوطنية في كابول (ليسي ميلي ناشاناوا كابول)، فضلا عن مرضى آخرين عبر المنطقة.

وفي حديثه عن تأثير المبادرة الإنسانية، قال إحسان بايات، رئيس مجلس إدارة مؤسسة بايات، “إن منح القدرة على السمع لأول مرة هي لحظة مغيرة للحياة. هذه الأجهزة المعينة على السمع تؤثر على الأطفال وأسرهم لأجيال قادمة. ومن خلال توفير هذه المعينات السمعية، يمكن أن نعطي الفرصة لكل طفل ليصبح جزءا أكبر من المجتمع. أنا لن أنسى أبدا رؤية طفل وهو يسمع اسمه ينادى لأول مرة ومشاهدة الفرح في عيونهم.” وانضم إلى السيد إحسان بايات للمساعدة في تركيب أجهزة السمع كل من السيدة فاطمة بايات، السيد بيل أوستن، مؤسس مؤسسة ستاركي للسمع، السيدة سريا دليل، وزيرة الصحة، ورئيس حقوق الإنسان، نادر نادري، وخمسة من أعضاء مجلس الشيوخ.

بالإضافة إلى تركيب السماعات للمرضى، قدمت مؤسسة ستاركي للسمع أيضا لكل مستلم للأجهزة المشورة حول الاستخدام الصحيح وصيانة الأجهزة السمعية، فضلا عن مجموعة سخية من البطاريات، والوصول إلى متابعة للرعاية الصحية من خلال برنامج الرعاية العالمي اللاحقة. كما أنشأت المؤسستان أيضا خطا ساخنا للآباء والأمهات للاتصال إذا كانت لديهم أية أسئلة عن هذه الأجهزة.

وقال برادي فورسيث، المدير التنفيذي لمؤسسة ستاركي للسمع “بفضل الدعم الرائع من مؤسسة بايات، تمكنا من جلب تفانينا وشغفنا بهبة السمع لشعب أفغانستان. ونأمل أنه من خلال فتح قنوات الاتصال بالنسبة للأشخاص الذين عاشوا في عزلة خلاف ذلك بقية حياتهم، فإننا نساعد أيضا في إطلاق الإمكانات الكامنة اللازمة لبناء مستقبل أكثر إشراقا.”

وتستخدم مؤسسة ستاركي للسمع السمع كوسيلة لتغيير الحياة في جميع أنحاء العالم. وعملها في أفغانستان هو جزء من عشرات البعثات المحلية والدولية للسمع التي تقوم بها في كل عام. وفي العام الماضي وحده، ركبت المؤسسة أكثر من 175،000 جهاز للمساعدة على السمع للأشخاص المحتاجين في العالم.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن فقدان السمع هو مشكلة واسعة الانتشار، إذ تؤثر على 360 مليون شخص في العالم. ومع ذلك، وبفضل المساعدة من أجهزة للسمع، فغالبا ما يمكن تصحيح مشكلة فقدان السمع، وإعطاء الأفراد فرصة لتحسين التواصل مع الأسرة والمجتمع والعالم من حولهم.

وهذه الشراكة هي مجرد واحدة من العديد من الطرق التي تواصل بها مؤسسة بايات إحداث التأثير في جميع أنحاء أفغانستان. فقد شيدت المنظمة غير الحكومية أكثر من 13 مستشفى ولادة، التي وفرت مجتمعة العلاج بالفعل لأكثر من 1،000،000 من النساء والأطفال في البلاد، وحسنت بشكل كبير فرص البقاء على قيد الحياة للأطفال حديثي الولادة في هذه البلاد التي تعاني من أسوأ معدلات البقاء على قيد الحياة بسبب نقصان رعاية الأمومة والطفولة في العالم. وقد بنت المؤسسة أيضا دور الأيتام والمدارس والطرق والمجمعات الرياضية كما توفر عددا كبيرا من الأطنان من المواد الغذائية والملابس للاجئين المحتاجين.

 نبذة عن عن مؤسسة بايات
منذ العام 2005، شجعت مؤسسة بايات التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها، وهي مؤسسة خيرية أقيمت كمؤسسة 501 سي (3)، رفاه الشعب الأفغاني. وإذ تم تأسيس المؤسسة وتتم إدارتها من قبل إحسان بايات وفاطمة بايات، فقد قدمت المؤسسة المساهمات لأكثر من 300 مشروع مكرس لتحسين نوعية الحياة للشباب والنساء والفقراء وكبار السن في أفغانستان، بما في ذلك بناء 13 مستشفى ولادة قدمت العلاج الآن لأكثر من مليون من الأمهات والأطفال حديثي الولادة.. وشملت المشاريع بناء مرافق البنية التحتية الجديدة والمستدامة في المناطق المحتاجة، وتعزيز برامج الصحة والتعليم فضلا عن المشاريع الاقتصادية والثقافية. وبالإضافة إلى مبادراته الخيرية، أسس إحسان الله بايات شركة الاتصالات اللاسلكية الأفغانية (AWCC) في العام 2002 – وهي مشروع مشترك بين شركة “تليفون سيستمز إنترناشيونال إنك” Telephone Systems International, Inc ووزارة الاتصالات الأفغانية – والتي كانت الشركة الأولى المزودة لخدمات الـ GSM اللاسلكية والانترنت في أفغانستان، وأنشأ في وقت لاحق شبكة إذاعة وتلفزيون أريانا (ATN)، والتي تتضمن راديو أريانا (FM 93.5). لمزيد من المعلومات، يرجى الكتابة إلى المؤسسة على عنوانها البريدي الألكتروني التالي: info@bayatfoundation.org.

نبذة عن مؤسسة ستاركي للسمع
تستخدم مؤسسة ستاركي السمع السمع كوسيلة لعكس الرعاية وتغيير الحياة في جميع أنحاء العالم. فقدان السمع المعطل يؤثر على أكثر من 360 مليون نسمة، بينهم 32 مليون طفل في جميع أنحاء العالم، ولكن الكثيرين لا يستطيعون الوصول إلى أجهزة السمع التي يمكنها أن تساعدهم. مؤسسة ستاركي للسمع تركب وتمنح أكثر من 100،000 جهاز مساعد للسمع سنويا، وكعضو في مبادرة الرئيس كلينتون العالمية، فقد تعهدت المؤسسة بتركيب مليون جهاز للسمع هذا العقد. بالإضافة إلى منح هبة السمع من خلال بعثات السمع التي تقوم بها في جميع أنحاء العالم، فإن مؤسسة ستاركي للسمع تقوم بالترويج للوعي الصحي بالسمع والتعليم من خلال حملة “الاستماع بعناية” وتوفر أجهزة السمع للأميركيين ذوي الدخل المنخفض من خلال البرنامج “اسمع الآن”. لمزيد من المعلومات حول مؤسسة ستاركي السمع، يرجى زيارة www.starkeyhearingfoundation.org.

لمزيد من المعلومات عن عمل مؤسسة ستاركي للسمع يرجى زيارة website، أو زيارة موقعها على الفيسبوك Facebook وتويتر Twitter وإنستاغرام Instagram.

لمزيد من المعلومات عن مؤسسة بايات، يرجى الاتصال بـ:

مونتغومري سيموس
702-809-6772/m.simus@tsiglobe.com

لمزيد من المعلومات عن مؤسسة ستاركي للسمع، يرجى الاتصال بـ:

كارين ويب
310-691-1411/ Karen_Webb@starkeyfoundation.org

تايلور جوزيف
952-947-4657/ Taylor_Joseph@starkeyfoundation.org

-->

POST YOUR COMMENTS