Wednesday, 18/9/2019 | 3:44 UTC+0
Libyan Newswire

منتدى بكين للحزام والطريق الأخضر يجتذب مقرضين عالميين

بكين، 20 آب/أغسطس، 2019 / بي آر نيوزواير / — تجمع اليوم أكثر من 150 مندوبا من بنوك عالمية وشركات استثمارية ومنظمات دولية في بكين لحضور الاجتماع الافتتاحي الأول لمؤتمر مبادىء الاستثمار الأخضر لمنطقة الحزام والطريق، وهو مجهود رئيسي للترويج للاستثمارات المسؤولة بيئيا في إطار مبادرة الحزام والطريق.

تم إطلاق مبادرة مبادىء الاستثمار الأخضر من قِبل اللجنة المالية الصينية الخضراء ومدينة لندن في تشرين الثاني/نوفمبر 2018، وهي عبارة عن مجموعة من المبادئ المكرسة لتشجيع الاستثمار الواعي للبيئة في منطقة الحزام والطريق. وقد سجلت ثلاثون مؤسسة عالمية، بما في ذلك بعض كبار مؤسسسات الإقراض في المنطقة أسماءها للمشاركة في مبادرة مبادىء الاستثمار الأخضر. واجتماع اليوم هو الأول من قبل أعضاء مبادرة مبادىء الاستثمار الأخضر حيث اجتمعوا لبحث طرق لتنفيذ المبادئ.

وقال الدكتور ما جون، رئيس اللجنة المالية الصينية الخضراء “في العقود المقبلة، ستستضيف منطقة الحزام والطريق معظم استثمارات البنية التحتية في العالم، مما سيكون له تأثير عميق على المناخ والبيئة. الهدف من مبادىء الاستثمار الأخضر هو تشجيع ومساعدة المشاركين على دمج الاعتبارات البيئية بشكل أفضل في عملية صنع القرار وتنفيذ استثماراتهم في المنطقة.”

لدعم تنفيذ مبادىء الاستثمار الأخضر والمساعدة في تعزيز القدرات الاستثمارية الخضراء للمشاركين، تم إنشاء أمانة عامة للمبادرة بمكاتب في بكين ولندن. كما سيتم تطوير قاعدة بيانات المشروع الأخضر كمنصة معلومات بين المقرضين ومالكي المشاريع.

وقال تشن يولو، نائب حاكم بنك الشعب الصيني: “سوف تفيد مبادرة مبادىء الاستثمار الأخضر البلدان الواقعة على طول الحزام والطريق من خلال المساعدة في تسهيل الاستثمار الأخضر فيها، وتقليل التأثير السلبي للاستثمار الجديد وخلق فرص تجارية سليمة”.

وقالت كريستينا سكوت، القائمة بالأعمال بالسفارة البريطانية في بكين: “أتطلع لرؤية مؤسسات المملكة المتحدة تعمل مع الشركاء الصينيين والدوليين لتبادل أفضل الممارسات لتنفيذ هذه المبادئ بطريقة قوية”.

وقال السير روجر جيفورد، رئيس مجلس إدارة معهد التمويل الأخضر في المملكة المتحدة: “بالتعاون مع شركائنا الصينيين من خلال المركز المالي الصيني البريطاني الأخضر، فإننا نلعب دورًا أساسيًا في ضمان أن تتضمن أكبر مشاريع البنية التحتية التنمية منخفضة الكربون والمستدامة.”

في اجتماع اليوم، وافق المشاركون على تشكيل ثلاث مجموعات عمل لدراسة أفضل الممارسات وتطوير أدوات ومنهجيات التنفيذ. ستكون مجموعات العمل هذه، التي يرأسها المشاركون في مبادىء الاستثمار الأخضر، مسؤولة عن موضوعات تشمل تقييم المخاطر البيئية، والإفصاح عن المعلومات، وابتكار المنتجات المالية الخضراء.

Tags:
-->